200دولة تتفق لخفض غازات الاحتباس الحراري

200دولة تتفق لخفض غازات الاحتباس الحراري

  الجيريا برس/الوكالات
تبنى ممثلو حوالى 200 دولة صباح امس السبت في كيغالي اتفاقا على الإلغاء التدريجي لمركبات الهيدروفلوروكربون، وهي من الغازات المسببة للاحتباس الحراري والمستخدمة في الثلاجات وأجهزة التكييف خصوصا وتلحق ضررا كبيرا بالمناخ. ويقسم الاتفاق الذي يشمل أكبر اقتصادين في العالم وهما الولايات المتحدة والصين الدول إلى ثلاث مجموعات لكل منها مهلة للحد من استخدام غازات الهيدروفلوروكربون التي يمكن أن تكون أقوى 10 آلاف مرة من ثاني أكسيد الكربون كمسببات للاحتباس الحراري. وقال البيت الأبيض في بيان بشأن الاتفاق "في حين أن الدبلوماسية ليست سهلة على الإطلاق فإننا نستطيع العمل سويا لنترك لأبنائنا كوكبا أكثر آمانا وأكثر ازدهارا وأكثر أمنا وأكثر حرية من ذلك الذي ورثناه. ولكن بعض الدول مثل الهند ودول الخليج قررت أن تبدأ بالتغييرات المطلوبة لتنفيذ الاتفاق في وقت لاحق متأخرة عن غالبية الدول الموقعة. ويشكل التخلص من الهيدروفلوروكربونات أو مركبات الكربون الكلورية الفلورية، الموجودة كذلك في بعض البخاخات أو في الرغوة العازلة مسألة شائكة بالنسبة للهند، واحتاج الأمر لعدة لقاءات ثنائية الجمعة لا سيما بحضور وزير الخارجية الأمريكي جون كيري للوصول إلى نتيجة. وينص الجدول الزمني الذي تم تبنيه السبت على أن تقوم الدول المتقدمة بخفض استهلاكها من الهيدروفلوروكربون بنسبة 10% بحلول 2019 مقارنة مع مستويات 2011 - 2013، على أن تصل النسبة إلى 85% بحلول 2045. والتزمت الدول النامية والناشئة، وبينها البلدان الأفريقية والصين، بأن تبدأ المرحلة الإنتقالية في 2024 على أن تصل نسبة الخفض إلى 10% في 2029، ثم ترتفع إلى 80% في 2045 مقارنة مع مستويات 2020-2022.  
قراءة 558 مرات