انخفاض أسعار 42 بالمئة من الأدوية القابلة للتعويض بالجزائر

انخفاض أسعار 42 بالمئة من الأدوية القابلة للتعويض بالجزائر

  الجيريا برس /واج
علم من وزارة العمل و التشغيل و الضمان الاجتماعي أن اسعار 42 بالمئة من الأدوية القابلة للتعويض سجلت انخفاضا على مستوى السوق الجزائرية بفضل تطبيق نظام السعر المرجعي. وفي هذا السياق أكد المدير العام للضمان الاجتماعي جواد بوركايب أن"قائمة الأدوية القابلة للتعويض تضم 1365 تسمية دولية مشتركة أي 4550 علامة من بينها 590 تسمية دولية مشتركة خاضعة للسعر المشترك"الذي سمح بتحقيق انخفاض في أسعار 42 بالمئة من الأدوية القابلة للتعويض. وقد سمح السعر المرجعي الذي أعده الضمان الاجتماعي بتخفيض أسعار الادوية القابلة للتعويض"ذات الاستهلاك الواسع"و الأدوية"الاساسية و الهامة"حسب ذات المسؤول. كما يندرج هذا الاجراء في اطار اصلاح منظومة الضمان الاجتماعي الرامية الى ضمان خدمات ذات نوعية من أجل تحسين التكفل بصحة المواطن. وتمثل الأدوية"أول ما تتميز به نفقات الضمان الاجتماعي في مجال التأمين من المرض". وتتعلق السياسة الوطنية الخاصة بتعويض الأدوية بالإجراءات التحفيزية المتخذة لفائدة الصيادلة و الأطباء من أجل تشجيع وصف و بيع المنتوجات الصيدلانية المنتجة محليا. من جهة أخرى أعلن بوركايب أن"1069 منتوج صيدلاني كان يستورد من قبل يتم انتاجه حاليا في الجزائر من طرف أجانب"بفضل الاجراءات التحفيزية و سياسة التعويض اضافة الى سياسة الدولة القائمة على تشجيع الاستثمار المحلي. ويذكر أن قطاع الضمان الاجتماعي قرر ادخال السعر المرجعي بالنسبة للأدوية في سنة 2006 و تطبيقه تدريجيا في اطار الاصلاحات التي تمت مباشرتها لاسيما تلك الرامية الى أحسن تحكم في النفقات و تنظيم سوق الأدوية و تخفيض الأسعار.
قراءة 7710 مرات