سجن ممثلة تركية غيّرت كلمات أغنية لإهانة الرئيس أردوغان

زحل أولجاي
22 آذار 2018
زحل أولجاي

سجن ممثلة تركية غيّرت كلمات أغنية لإهانة الرئيس أردوغان

  الجيريا برس/ الوكالات
أصدرت محكمة تركية، حكما بسجن ممثلة، بسبب أغنية شتمت فيها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وبتعلق الأمر بالممثلة زحل أولجاي " 60 عاما"، التي تواجه تهمة "إهانة الرئيس" في أغنية أدتها أمام جمهورها بمدينة اسطنبول في أوت 2017.

ذكرت تقارير صحفية تركية، أن الممثلة أولجاي، غيَّرت كلمات أغنية Boşvermişim Dünyaya، التي تعني "لا أبالي للدنيا" ، وهي أغنية قديمة صدرت عام 1967، لتقول اسم رجب طيب أردوغان، وأتبعته بكلمات الأغنية التي تقول : "كله فارغ، كله كذب، في يوم ما ستنتهي الحياة، وستقول لقد رأيت هذا في المنام"، مع إيماءات بيدها.

وحكمت المحكمة بسجنها لمدة 10 أشهر، بعد اكتمال التحقيقات في القضية، في ديسمبر 2017، بحسب ما نقلته صحيفة Yeni Şafak التركية، اليوم "الخميس" ، بعد ان اعترفت الممثلة انها غيرت كلام الاغنية لشتم الرئيس.

و سبق تغريم أولجاي، بغرامة مالية في عام 2009، بسبب إهانة ضابط أمن، عندما قالت له "هل يجب عليَّ رؤية وجهك السيئ؟ أنت عديم التربية"، حسب مزاعم الضابط، ليحكم القاضي بتغريمها 10 آلاف و620 ليرة ما يعادل 2712 دولاراً أميركياً.

وقبل أسبوع، أسقطت محكمة تركية دعوى كانت ستقضي بسجن الممثلة سيلين شكرجي أكثر من 4 سنوات، بتهمة سب السيدة التركية الأولى أمينة أردوغان، زوجة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إبان توليه رئاسة وزراء الحكومة التركية.

و كتبت الممثلة التركية من مواليد على حسابها بـ "تويتر" في عام 2014: "هؤلاء المحتالون السارقون كلهم سيذهبون، وبعد سنوات سيُصنع فيلم عنهم، وأطلب أن أمثّل دور أمينة أردوغان".
ومع تقديم أردوغان دعوى قضائية ضد الممثلة في المحكمة بتهمة السب والقذف، كان هذا سيقضي بسجنها فترة بين عام و8 أشهر إلى 4 سنوات و4 أشهر، بحسب ما أكدته المحكمة.

وخلال جلسات المحاكمة، قالت الممثلة إن كلامها لا يوجد به أي دليل على الإهانة، مؤكدةً أنه كان انتقاداً للأوضاع وقت كتابة التغريدة، وأن القيام بدور زوجة الرئيس هو حلم كل الممثلين. كتبت سيلين التغريدة في مارس/آذار 2014، بينما كان أردوغان رئيساً للوزراء؛ إذ تولى الرئاسة في أغسطس/آب 2014.

من جانبه، قال قاضي المحكمة، إن إسقاط الحكم هو نتيجة التنازل عن الشكوى المقدمة ضد الممثلة، بحسب صحيفة Hürriyet التركية.

وكانت أمينة أردوغان قد عرضت على المحكمة، من خلال محاميها، التنازل عن الشكوى التي قُدِّمت ضد سيلين، وذلك في 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، بحسب صحيفة Türkiye Gazetesi التركية.

وقد جاء إسقاط الحكم والتنازل عن القضية، بعد التقاء زوجة الرئيس التركي والممثلة، وهو الأمر الذي لم تُشر الصحف التركية إلى تاريخ ومكان حدوثه.

هذا، وقد اعتذرت سيلين، التي اشتهرت بدور فايزة في مسلسل "سنوات الصفصاف" عام 2007، لأمينة، في تغريدة أخرى عبر "تويتر"، كتبتها في ديسمبر/كانون الأول 2017.

إذ كتبت فيها: "وجدت فرصة للتعبير عن نفسي إلى السيدة أمينة أردوغان عما كتبته على حسابي بالشبكات الاجتماعية قبل عدة سنوات، اعتذرت منها، أريد أن أكرر شكري واحترامي مرة أخرى لقبولها اعتذاري ولمسامحتي".

قراءة 225 مرات