قضية مقتل بائع السمك المغربي

قضية مقتل بائع السمك المغربي

  الجيريا برس/الوكالات
أحال وكيل الملك في الحسيمة بالمغرب، 11 شخصا أمام قاضي التحقيق في قضية مقتل بائع السمك محسن فكري، الذي ثارت بعد وفاته ربوع المملكة تنديدا بـ"الحقرة". ويتعلق الأمر باثنين من رجال الأمن ومندوب الصيد البحري ورئيس مصلحة بمندوبية الصيد البحري وطبيب رئيس مصلحة الطب البيطري، من أجل التزوير في محرر رسمي والمشاركة فيه والقتل غير العمد. وقال بيان لوكيل الملك ، أنه قرر إحالة هؤلاء على قاضي التحقيق بعد التوصل بمحضر البحث الذي تم من خلاله الاستماع لما يزيد عن 20 شخصا. وكان بائع السمك، محسن فكري، مات مطحونا في شاحنة نفايات أين رميت أطنان من سمك اشتراها لغرض بيعها وتم حجزها من قبل رجال الشرطة، فارتمى المرحوم داخل حاوية الشاحنة لاسترجاعها غير أن رجل أمن أمر سائق الشاجنة بتشغيل الطاحنة فتوفي محسن فكري على الفور، وهي الحادثة التي أشعلت فتيل الاحتجاجات عبر كل مدن المملكة المغربية.
قراءة 1880 مرات