مجلس الأمن و السلم الإفريقي يعرب عن قلقه بشأن جمود عملية السلام بالصحراء الغربية

قمة الاتحاد الافريقي-الدورة العادية 19

مجلس الأمن و السلم الإفريقي يعرب عن قلقه بشأن جمود عملية السلام بالصحراء الغربية

  الجيريا برس / وكالات
أعرب مجلس الأمن و السلم الإفريقي عن قلقه بشأن جمود عملية السلام بالصحراء الغربية جراء"تعنت"المغرب و عرقلته للجهود التي يبذلها الوسيط الأممي كريستوفر روس لإيجاد حل عادل و نزيه يقبله طرفا النزاع و يضمن تقرير مصير الشعب الصحراوي. و أوردت وكالة الانباء الصحراوية امس الإثنين أن مجلس الامن و السلم الافرقي ناشد في تقريره دول الاتحاد الافريقي بضرورة دعوة مجلس الأمن الدولي إلى"اتخاذ نهج يخلق ظروف ملائمة"تمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير تماشيا مع الشرعية الدولية والقرارات ذات الصلة الصادرة عن الاتحاد الإفريقي بما فيها خطة العمل التي اعتمدتها الدورة الخاصة لمؤتمر رؤساء الدول والحكومات الافريقية حول النزاعات بافريقيا في 31 أوت 2009. وأضاف ذات المصدر أن تقرير مجلس الأمن والسلم الذي صادقت عليه القمة 19 لرؤساء دول و حكومات الاتحاد الافريقي في جلستها المغلقة يوم الإثنين تطرق إلى تقييم عملية السلام بالصحراء الغربية خلال الفترة ما بين القمتين. ونبه التقرير زعماء القارة إلى أن"الوضع صار أكثر تعقيدا جراء سحب الرباط ثقتها من السفير كريستوفر روس (المبعوث الشخصي للامين العام للامم المتحدة) في وقت جدد الأمين العام و بعض دول مجلس الأمن دائمة العضوية ثقتها في روس ودعمها لجهود الوساطة". ولاحظ التقرير أن الانتهاكات المغربية لحقوق الإنسان للصحراويين بالمدن المحتلة في الصحراء الغربية و بالسجون المغربية تؤكدها تقارير العديد من المنظمات الدولية الوازنة مشيرا إلى أن هذا الأمر"لا يجب السكوت عنه خاصة من قبل المجتمعات الافريقية".
قراءة 922 مرات