شخصيات تطالب بالإفراج عن معتقلي الحراك

شخصيات تطالب بالإفراج عن معتقلي الحراك
02 تشرين2 2019
شخصيات تطالب بالإفراج عن معتقلي الحراك

شخصيات تطالب بالإفراج عن معتقلي الحراك

  الجيريا برس / الخبر
وجه اول أمس الخميس مجموعة من الشخصيات نداء بمناسبة الذكرى الـ 65 لاندلاع ثورة الفاتح نوفمبر 1954، طالبوا فيه بالإفراج عن معتقلي الحراك، وفي مقدمتهم المجاهد لخضر بورقعة.

وجاء في البيان بمناسبة حلول الذكرى الخامسة والستين لاندلاع ثورة أول نوفمبر المباركة، نتقدم بتهانينا للشعب الجزائري الذي حقق معجزة تحرير الجزائر من استعمار استيطاني دام مائة وثلاثين سنة، مع تسجيل وقفة ترحم على شهداء هذه الثورة، نعتبر الهبة الشعبية السلمية ليوم 22 فيفري 2019 امتدادا لها، هدفها بناء دولة عادلة بمعايير بيان أول نوفمبر 1954، ومن الطبيعي أن يكون الحضور المكثف للشعب الجزائري بكل أطيافه السياسية والاجتماعية في مسيرات الجمعة 1 نوفمبر هو دعم لسيادة الشعب.

كما نطالب بالإفراج عن أبناء الشعب الموجودين في السجون بتهمة المشاركة في الهبة الشعبية السلمية، وعلى رأسهم المجاهد لخضر بورقعة".

ووقع على البيان كل من عبد الله جاب الله، فوزي رباعين، محمد أرزقي فراد، عبد العالي رزاقي، عروس الزبير، إسماعيل معراف، فتيحة مغيلي.

قراءة 137 مرات