وفاة مجاهد الولاية التاريخية الأولى أحمد قدة

وفاة المجاهد احمد قادة
22 تشرين1 2018
وفاة المجاهد احمد قادة

وفاة مجاهد الولاية التاريخية الأولى أحمد قدة

  الجيريا برس/ واج
توفي المجاهد بالولاية الأولى التاريخية (أوراس  النمامشة)، أحمد قدة، امس الأحد بمستشفى توهامي بن فليس بباتنة حيث أجريت له  عملية جراحية، عن عمر يناهز 86 سنة، حسبما ما علم من أقاربه.

ويعتبر المرحوم قدة آخر من تبقى من مجاهدي الفاتح من نوفمبر 1954، وهو أيضا  أحد رفقاء كفاح مصطفى بن بولعيد.

التحق أحمد قدة الذي تمتع بوعي وطني منذ نعومة أظافره، سنة 1946 بصفوف مجاهدي  "الأوراس"، الذين أطلق عليهم آنذاك اسم "لصوص الشرف".

وفي عام 1950، وإذ لم يبلغ بعد سن الثامنة عشر سنة، أدانه القضاء الاستعماري  بعقوبة الإعدام، مثله مثل رفقائه في شاكلة قرين بلقاسم وحسين برحايل وبن سالم  حباشي ودردوني علي و الصادق شبشوب وبن زلماط وعيسى المكي.

أما في 1951، فقد كان من بين المناضلين الذين كلفهم بن بولعيد باستقبال  مناضلي المنظمة الخاصة الفارين في جبال الأوراس، ومن بينهم زيغود يوسف ولخضر  بن طوبال وديدوش مراد وبوزيدة محمد وعبد الحفيظ بوصوف.

كما كان رفقة قرين بلقاسم من ضمن "لصوص الشرف" الذي نجوا إلى غاية اندلاع حرب  التحرير الوطنية.

وفي هذا الإطار، كلفه العقيد المستقبلي لجيش التحرير الوطني في الولاية  الأولى بتنظيم اندلاع الثورة في الجهة الجنوبية  من جبال الأوراس وفي منطقة بسكرة.

ويعرف المرحوم أحمد قدة في كل منطقة الأوراس-النمامشة بالتزامه بالأفكار الوطنية واستقامته وحسه الشرفي كمناضل في جيش التحرير الوطني المجيد وحكمته  بشكل خاص.

قراءة 311 مرات