تدمير مخبأين للإرهابيين يحويان قنبلتين تقليديتي الصنع بسيدي بلعباس

الجيش الشعبي الجزائري
05 أيلول 2018
الجيش الشعبي الجزائري

تدمير مخبأين للإرهابيين يحويان قنبلتين تقليديتي الصنع بسيدي بلعباس

  الجيريا برس/ واج
كشفت ودمرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي،اول أمس الاثنين،في إطار عملية التمشيط التي تقوم بها في منطقة تفاسور بولاية سيدي بلعباس،مخبأين للإرهابيين يحويان قنبلتين تقليديتي الصنع بالإضافة إلى مواد غذائية وألبسة،حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وجاء في البيان أنه "في إطار مكافحة الإرهاب وتبعا لعملية البحث والتمشيط التي تقودها وحداتنا بمنطقة تفاسور، ولاية سيدي بلعباس/ن.ع.2، والتي مكنت من القضاء على إرهابي واسترجاع مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة، كشفت ودمرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم 03 سبتمبر 2018، مخبأين (02) للإرهابيين يحويان قنبلتين (02) تقليديتي الصنع بالإضافة إلى مواد غذائية وألبسة".

وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، ضبطت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، بعين قزام/ن.ع.6،"خمسة (05) مولدات كهربائية و450 غرام من مادة الديناميت ومعدات تفجير، في حين حجز عناصر الدرك الوطني 2820 وحدة من مختلف المشروبات بورقلة/ن.ع.4".

من جهة أخرى، ضبط عناصر الدرك الوطني "41،7 كيلوغرام من المرجان بسوق أهراس/ن.ع.5، فيما أحبط حراس السواحل محاولة هجرة غير شرعية لـ15 شخصا كانوا على متن قارب نزهة على بعد 13 ميلا بحريا شمال الغزوات/ن.ع.2".

قراءة 127 مرات