مذكرة تفاهم بين الجزائر وقطر لانجاز مركب بلارة للحديد والصلب

مذكرة تفاهم بين الجزائر وقطر لانجاز مركب بلارة للحديد والصلب

  الجيريا برس/ا.و
صرح وزير الإقتصاد و المالية القطري يوسف حسين كمال امس السبت بالجزائر أن بلده يعتزم اقامة"العديد من المشاريع"الاستثمارية في الجزائر خاصة في مجال صناعة السيارات. و قال الوزير القطري في تصريح للصحافة عقب التوقيع على مذكرة تفاهم لإنشاء مركب للحديد و الصلب بالمنطقة الصناعية لبلارة (جيجل) أن"قطر تعتزم إقامة العديد من المشاريع في الجزائر خاصة في مجال صناعة السيارات". و أوضح في هذا السياق"تحن بصدد تشجيع الشركة الالمانية فولكسفاغن التي تمتلك فيها قطر أسهما من اجل إقامة مصنع للسيارات في الجزائر". و سيتم إقامة هذا المشروع كما قال في إطار شراكة بين الجزائر و قطر و شركة فولكسفاغن. و أكد يوسف حسين كمال أن الجزائر و قطر تنويان إنشاء"صندوق مختلط من أجل أنجاز مشاريع مشتركة بالخارج". و أضاف دون إعطاء توضيحات أكثر عن هذا الصندوق ان "اخواننا الجزائريين و بالنظر لتجربتنا في مجال الاستثمارات في الخارج اعربوا عن نيتهم في انشاء صندوق معنا من أجل إقامة مشاريع استثمارية خارج قطر و الجزائر". و عن سؤال حول آجال انجاز مركب الحديد و الصلب بمنطقة بلارة أكد الوزير القطري أن "الشركة ستكون عملية في ظرف 24 شهرا أو 30 شهرا على الأكثر". من جهته أكد وزير الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وترقية الاستثمار محمد بن مرادي بالمناسبة أن مركب بلارة الذي تقدر تكلته الأولية ب2ر1 مليار دولار من شأنه خلق 2000 منصب شغل مباشر. و اعتبر بن مرادي ان المشروع الجزائري القطري سيساهم في الاستجابة للطلب الوطني في مجال الفولاذ (+ مليون طن سنويا) و تطوير النشاط بمنطقة بلارة التي "تملك المؤهلات لتصبح منطقة صناعية بالنظر للقدرات التي تتوفر عليها".
قراءة 1972 مرات